Weird comparative المقارنات الغريبة

سواء كنت تقنيا أو لا فلابد أنك قد قرأت مرة في أحد مواقع التواصل الاجتماعي أو سمعت نقاش دار بين أصدقائك عن المقارنات التقنية والتي أشهرها مقارنة نظام التشغيل الخاص بشركة Google  "الأندرويد Android " ونظام التشغيل الخاص بشركة Apple  "الاي او اس IOS".
هناك العديد من المقارنات التي اسميها بالغريبة في مقالتي هذه لأنها غالبا ما تكون ليست بمقارنة علمية إنما مقارنة مبنية على حبك لهذه التقنية أو للشركة التي تطلق المنتج الذي تقارن به باقي المنتجات الأخرى وتراها في عينك وكأنها ليست موجودة في الأساس.
لن تكون هذه المقالة منحازة لشركة معينة أو منتج معين، كذلك لن تكون لها مراجع ترتيبية للمنتجات والتطبيقات من مواقع أو ما شابه، انما ستكون مقارنة حقيقية منطقية علمية بقدر ما لدي من معلومات في مجال تقنية المعلومات بصفة عامة وبحسب رأيي الشخصي.
سنختار أبرز المقارنات التي نسمع عنها سواء كانت أنظمة تشغيل والتي أبرزها Android  و IOS  بالنسبة لأنظمة تشغيل الهواتف الذكية و نظام تشغيل Windows و Linux  بالنسبة للأجهزة المكتبية End Users  أو الخوادم Servers  ، انتقالاً إلى لغات البرمجة Programmer Languages  انتهاءً بقواعد البيانات Databases  و التطبيقات Applications  ثم سنتكلم عن أبرز نقاط الضعف والقوة في كل مما سبق ذكره.
سنبدأ بالخلاف الكبير الذي بين Android  و IOS  الحقيقة المرة في هذا الخلاف على صعيد المستخدمين لن يكون إلا خلاف مظهري فقط لا غير نسبة للفرق الكبيرة في السعر مابين نظم التشغيل إنما على الصعيد التقني فلكل شخص لديه متطلبات معينة يحتاجها في مجال عمله على الهاتف فإذا كان الشخص رجل أعمال ولديه العديد من المراسلات اليومية والمستندات المهمة والتي تتوجب حمايتها بشكل كبير جداً فسيكون الجواب هو باختيار هاتف آيفون بنظام تشغيل IOS  لايعني هذا بأن نظام تشغيل Android  ليس آمن إنما يتمتع بميزة لا تتوفر في نظام تشغيل IOS  وهي المرونة فاذا كنت شخص تحب تجربة جميع التطبيقات بدون حدود فالجواب سيكون باختيار هاتف بنظام تشغيل Android .
اختلاف المتطلبات ما بين الزبائن هي ما تخلق المقارنات الحقيقية فالمثال السابق كل الزبائن ستكون آمنة وستتحصل على المرونة من كلا النظامين ولكن لكل نظام نقاط قوة.
Microsoft VS Linux
أكبر الخلافات والمقارنات الغريبة في مجال تقنية المعلومات التي أسمعها بأُذني عندما نتحدث عن شركة مايكروسوفت و لينكس بداية بمقولة "نظام تشغيل لينكس لا يمكن اصابته بفايروس!" ولكن سنرضي الطرفين في المثال التالي :
سنفرض أنك رئيس قسم تقنية المعلومات في شركة معينة وطلب منك إنشاء شبكة تحتوي على ثلاث خدمات وهي خدمة  Domain Controller وهي خدمة التحكم في المستخدمين وخدمة مضاد الفيروسات Antivirus Server وخدمة webserver  "خدمة تسمح لك بإطلاق موقع الكتروني معين" علماً بأن الشركة تحتوي على 500 جهاز كمبيوتر للموظفين.
اذا كنت من مناصري نظام لينكس اذا ستضيق الحصار على جميع الموظفين والذين لن يكونوا قد درسوا تقنية المعلومات وتحكمهم بالحكم المؤبد عند استخدامهم لنظام لينكس ، واذا كنت من مناصري نظام مايكروسوفت اذا ستحكم على اجهزة الخوادم الرئيسية Servers بالبطئ وعدم الثبات في العمل مما يؤدي إلى انقطاع الشبكة الكامل.
انما في الحقيقة انت تحتاج إلى كلا النظامين ستكون خدمة Domain Controller على سيرفر ويندوز لسهولة استخدامها وتحكمها في المستخدمين وخدمة Antivirus Server على سيرفر لينكس لخبرته الكبيرة في الحماية وكذلك خدمة Webserver  على لينكس ايضا وكل الموظفين سيستخدمون نظام تشغيل ويندوز لبساطته وسهولة استخدامه كذلك لانه لن يكون لديك حدود في استخدام التطبيقات المختلفة في جميع الوظائف.
للمرة الثانية سنقول بأن المتطلبات هي التي تفرض عليك اختيار خدمة أو نظام معين ليتماشى مع ما تريد الحصول عليه.
Programmer Languages "Visual basic.net" VS "Java"
اولا كتعريف لمصطلح لغات البرمجة بصفة عامة هي برنامج يسمح لك بإنشاء تطبيقات للكمبيوتر او الهاتف الذكي عن طريق كتابة اوامر معينة لمحاكاة الجهاز (كمبيوتر او هاتف) بأداء خدمات تفيد المستخدم كالخدمة التي تستخدمها حالياً وأنت تقرأ هذه المقالة، وتكون هذه الاوامر عبارة عن كلمات قريبة نوعا ما للغة الانجليزية معتمدة على قواعدها وادواتها وخصائها الخاصة ولهذا سميت بلغة او "لغات برمجة"، الفرق هنا في حالة أنك مبتدئ في هذا المجال فغالبية التقنيين سينصحك بالفيجوال بيسك التابعة لشركة مايكروسوفت التي تمتاز بسهولة تطبيقاتها وخدماتها دائماً، لان اللغة التي تقدمها اوامرها قريبة جدا من اللغة الانجليزية، ولكن بعد مفهوم لغة البرمجة بشكل عام وعند انشاءك لعدة تطبيقات بهذه اللغة ستتأكد بانك تحتاج إلى لغة برمجة اقوى من عدة نواحي وبهذه الجملة الاخيرة أكون قد أوفيت حق الجافا.
المتطلبات دائماً تفرض الخدمات عندما نتحدث بموضوعية ومهنية.
Databases "Access" "SQL" and "Oracle"
قواعد البيانات التي من واجبها حفظ البيانات والحصول عليها بسرعة كبيرة مترتبة عند الاستعلام عنها.
من المقارنات الطريفة أيضاً ستجد من يقارن ما بين Access  و Sql  برغم أن الاثنان يتبعان شركة مايكروسوفت سنقوم بذكر مميزات كل ما سبق ذكره من قواعد البيانات وسيتبين الفرق مباشرة.
Access  قاعدة بيانات تابعة لشركة مايكروسوفت تتميز بالسهولة والخفة تدعم العديد من الخدمات التقنية في مجال قواعد البيانات كذلك تنوعها في استقبال العديد من صيغ البيانات "صور ، مستندات ، صوت ".
SQL كل ما سبق ذكره ولكنها ميزتها الأساسية إنها تقبل العمل عليها من قبل أكثر من مستخدم واحد في نفس الوقت.
Oracle  تبعيتها لشركة Oracle   كل ما سبق ذكره ولكنها تتميز باستقبال عدد مهول من البيانات كذلك القدرة الكبيرة في حماية البيانات لأطول فترة يمكن تصورها .
بعد ما سبق ذكره من تعريفات لكل نوع من قواعد البيانات سنجد ايضا بان المتطلبات هي التي تنتج الفرق في الخدمات فاذا كنت صاحب محل صغير ولا يوجد لديك الا جهاز كمبيوتر واحد فليس من الطبيعي ان تشتري قاعدة بيانات Oracle  أو Sql بل Access  لأنها ستكون في الصدارة من ناحية المتطلبات التي تريد الحصول عليها ولكن إذا كنت صاحب محل كبير نوعا ما سنمثله بمحل سوبر ماركت ولديك أكثر من جهاز كمبيوتر تعمل في نفس الوقت فستكون قاعدة بيانات Sql  هي ما تمكنك من الحصول على متطلباتك ، ولكن إذا ما كنت صاحب سلسلة محلات سوبر ماركت ولديك عدة فروع في أكثر من دولة سيكون دور Oracle  فعال جداً في هذا المثال .
Applications "Viber" VS "Whatsapp"
أشهر تطبيقين بالنسبة للهواتف الذكية والتي تعتمد على خدمة "نقل الصوت عبر الشبكة"، اشتهر برنامج الفايبر بأنه الأقدم في استخدام هذه الخدمة، ولكن اشتهر الواتس اب بإرساله المستندات أيضاً بجانب خدمة الصوت، مع استمرار المنافسة بين العملاقين إلى يومنا هذا.
 الاختلاف البسيط الذي سنلاحظه خاصةً في ليبيا لسوء خدمة الانترنت التي نستقبلها من شركاتنا أن برنامج الواتس اب يستخدم أقل بيانات من برنامج الفايبر، فمن لديه هاتف ذكي ذو مواصفات عالية وانترنت عالي السرعة لن ينتبه إلى هذه النقطة مابين التطبيقين، أما تطبيق فايبر فهو يتميز بتزويد المستخدم بتطبيقات سطح المكتب المستقلة الذي بدوره يساعد المستخدم في استخدام التطبيق على الكمبيوتر بغض النظر عما إذا كان الهاتف متصل بالإنترنت أو لا، برنامج الواتس اب لا يدعم هذه الميزة إنما يمنحك تسجيل الدخول عن طريق صفحة الويب بتأكيد من الهاتف وهذا يعتبر معقداً نوعاً ما بالنسبة لغير المهتمين بمجال التكنولوجيا أن المستخدمين دائماً ما يفضلون الخدمة السهلة والسلسة.
نكرر أيضاً لأخر مرة في هذه المقالة بأن المتطلبات هي من تقرر اختيار الخدمة.

لا نستطيع مقارنة الخدمات خاصةً في مجال تقنية المعلومات اعتماداً على قدم الخدمة لأنه أحياناً ما تظهر خدمة معينة تغنيك عن الخدمة السابقة ولأن المستخدمين دائماً ما يبحثون عن شيء متكامل يغنيهم عن كل الخدمات السابقة.
أيضاً لا نستطيع أن نقول بأن لابد من وجود خدمة ما لأن كل متطلبات لها خدمة يمكن أن تؤديها.
تحياتي ...






Weird comparative المقارنات الغريبة Weird comparative المقارنات الغريبة Reviewed by Faraj ALorfi on 12:43 م Rating: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.